ترقب لاستكمال الفصائل إخلاء مقارها في جيرود بالقلمون الشرقي بعد تسليم جثة الضابط الطيار نورس الحسن

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن المقاتلين في جيرود سلموا قوات النظام جثة الضابط الطيار نورس الحسن الذي قتله مقاتلون بعد أسره في منطقة جيرود، عقب سقوط طائرته الحربية في المنطقة الواقعة في القلمون الشرقي، في حين من المنتظر أن تكون جبهة النصرة والفصائل قد استكملت إخلاء مقارها، حيث بدأت بالإعلان عبر بيانات منفصلة عن إخلاء مقارها داخل بلدة جيرود التي تعرضت يوم أمس لقصف مكثف من الطائرات الحربية بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي عنيف استهدف البلدة، ما تسبب في سقوط 43 شهيداً بينهم 3 أطفال ومواطنتان واثنان من الكادر الطبي، بالإضافة لسقوط عشرات الجرحى بعضهم لا يزال في حالات خطرة.