ترقب لدخول مواد إنسانية وطبية إلى معضمية الشام ومضايا والزبداني وكفريا والفوعة

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الانسان:: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة، أنه من المنتظر أن يتم إدخال مساعدات إنسانية وطبية، إلى كل من مضايا والزبداني ومعضمية الشام بريف دمشق، وكفريا والفوعة بريف إدلب، وذلك بشكل متزامن، وشهدت كل من مضايا والزبداني وكفريا والفوعة إدخال مساعدات إنسانية إليها، وذلك ضمن خطوات تنفيذ بنود الاتفاق الذي تم برعاية دولية، من أجل إدخال المواد الغذائية والطبية إلى المناطق آنفة الذكر، أيضاً نفذت طائرات حربية يرجح أنها روسية عدة غارات على اماكن في محيط بلدات بالا والمحمدية وحتيتة الجرش ومنطقة حوش الاشعري في المرج بالغوطة الشرقية، ولم ترد انباء عن اصابات، وسط اشتباكات متقطعة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة اخرى في المنطقة، بينما قصفت قوات النظام مناطق في محيط بلدة النشابية وتل فرزات بالغوطة الشرقية، ومناطق اخرى في محيط مخيم خان الشيح بالغوطة الغربية، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، كما سقطت عدة قذائف على مناطق في مدرسة بلدة بقين ما ادى لسقوط جرحى، في حين تستمر الاشتباكات بين الفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة، وتنظيم “الدولة الاسلامية” من جهة اخرى في قرية دير مقرن بوادي بردى ومعلومات عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف التنظيم، في حين تدور اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة اخرى، في المنطقة الواصلة بين مدينتي داريا ومعضمية الشام بالغوطة الغربية، ومعلومات عن تقدم للاخير في المنطقة وخسائر بشرية في صفوف قوات النظام والمسلحين الموالين لها، ايضا سقط عدد من الجرحى جراء قصف الطيران المروحي بما لا يقل عن عن 20 برميلا متفجرا منذ صباح اليوم مناطق في مدينة معضمية الشام بالغوطة الغربية، دون معلومات عن إصابات.