وزير الداخلية التركي: منفذتا هجوم مرسين حلقتا 13ساعة بطائرة شراعية قادمتين من منبح

عثرت قوات الأمن التركية على طائرة شراعية (باراموتور) استخدمتها منفذتا هجوم مرسين لدخول الأراضي التركية من سوريا.

وفي فعالية لحزب العدالة والتنمية التركي بولاية غريسون شمالي البلاد، أكد وزير الداخلية سليمان صويلو أن منفذتي الهجوم على مقر للشرطة بولاية مرسين دخلتا الأراضي التركية قادمتين من مدينة منبج السورية.

وأشار إلى أن الإرهابيتين حلقتا مدة تراوح بين 12 ـ 13 ساعة، ووصلتا قرب شاطئ بقضاء طرسوس بولاية مرسين.

وبحسب المعلومات التي نشرتها وكالة الأناضول، تم العثور صباح السبت في منطقة تشوبلو على أجزاء من الطائرة الشراعية التي استخدمتها الإرهابيتان.

وفي وقت سابق أعلن صويلو، مقتل شرطي وإصابة آخر بجروح في هجوم إرهابي استهدف مقرا للشرطة بولاية مرسين جنوبي البلاد.

وأوضح صويلو في تصريح للصحفيين الثلاثاء الماضي، أن منفذتي الهجوم امرأتان تنتميان إلى تنظيم “بي كي كي”.

وقال: “حصلت اشتباكات بين الإرهابيتين والعناصر الأمنية وخلالها تمكنت العناصر الأمنية من إصابة الإرهابيتين، وعندما أدركتا أنهما لن تتمكنا من الفرار قامتا بتفجير نفسيهما”.

تركيا.. العثور على طائرة شراعية لمنفذتي هجوم مرسين (صورة)

المصدر: RT

الآراء المنشورة في هذه المادة تعبر عن راي صاحبها ، و لاتعبر بالضرورة عن رأي المرصد.