تزامناً مع استمرار تجهيز وإرسال المرتزقة إلى النيجر.. دورة عسكرية لفصائل من “الجيش الوطني” بحضور ضباط أتراك داخل إحدى القواعد بريف تل أبيض

244

محافظة الرقة: أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن عناصر يتبعون لعدة فصائل من “الجيش الوطني” الموالي لتركيا بدأوا بالخضوع لدورة عسكرية بحضور وإشراف ضباط أتراك في قاعدة المكسورة بريف تل أبيض شمالي الرقة ضمن منطقة “نبع السلام”، ووفقاً للمصادر فقد دخلت 4 سيارات من نوع “سنتافي” برفقة سيارة نوع “فان”، لداخل القاعدة على متنها ضباط أتراك لحضور الدورة والإشراف عليها.

وتأتي هذه الدورة في ظل تجهيز السلطات التركية لمقاتلين مرتزقة من فصائل “الجيش الوطني” وإرسالهم عبر دفعات إلى النيجر في مهمة قتالية هناك.

وأفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الانسان أمس، بانطلاق الدفعة الثانية من المرتزقة السوريين من فصائل “الجيش الوطني” الموالي لتركيا والتي تشرف الاستخبارات التركية على نقلهم إلى النيجر، حيث انطلقت الدفعة الثانية أمس وعددها 250 عنصر باتجاه تركيا جميعهم من فصيل “فرقة السلطان مراد”، إذ من المقرر بقاء هؤلاء العناصر داخل الأراضي التركية للخضوع لدورة تأهيل معنوي وسيتم بعد ذلك نقلهم عبر طائرة نقل إلى النيجر على غرار الدفعة الأولى التي خرجت في 20 نيسان الفائت، ليصل بذلك عدد المرتزقة الذين توجهوا حتى الآن إلى 550 عنصر.