تزامناً مع تحليق لطيران الاستطلاع الروسي.. قوات النظام تقصف مواقع في سهل الغاب وجبل الأكراد وتشتبك مع الفصائل في جبل الزاوية

 

شهدت محاور التماس في الفطيرة جنوبي إدلب، ومحيط سراقب شرقها، استهدافات متبادلة بالرشاشات الثقيلة والمتوسطة، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب، والفصائل العاملة في المنطقة من جانب آخر، وذلك بعد منتصف ليل الثلاثاء-الأربعاء، كما قصفت قوات النظام مناطق في محيط قرية كفرنوران بريف حلب الغربي، ومناطق أخرى في سهل الغاب شمال غربي حماة ومحور كبانة في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، دون معلومات عن خسائر بشرية.
في حين تشهد أجواء إدلب تحليق متواصل لطيران استطلاع روسي منذ ساعات وحتى اللحظة.
وكان المرصد السوري نشر أمس، أن قوات النظام والمسلحين الموالين لها، استهدفوا بالرشاشات الثقيلة آلية هندسية للقوات التركية، أثناء قيامها برفع سواتر ترابية على محور بلدة آفس قرب محاور مدينة سراقب بريف إدلب، حيث أنسحبت الآلية بدون وقوع إصابات.
وترفع القوات التركية سواتر ترابية وخنادق طويلة قرب محاور القتال في قرية آفس ومحاور مدينة سراقب بريف إدلب، تحسباً لأي هجوم بري لقوات النظام نحو ماتبقى من محافظة إدلب.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد