تزامناً مع تصعيد “هـ ـيـ ـئـ ـة تـ ـحـ ـريـ ـر الـ ـشـ ـا م” لـ ـعـ ـمـ ـلـ ـيـ ـاتـ ـهـ ـا ضد قوات النظام.. الأخير تقصف بـ ـر ا جـ ـمـ ـا ت الـ ـصـ ـو ا ر يـ ـخ مخيمين بريف إدلب الشمالي

قصفت قوات النظام اليوم براجمات الصواريخ محيط مخيمي” الفروسية” و “اليمان” للنازحين في بلدة كفريا بريف إدلب الشمالي، ضمن منطقة “بوتين– أردوغان”، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.
ويأتي ذلك، تزامناً مع التقارب بين النظامين التركي والسوري، وسط تصعيد لافت في عمليات هيئة “تحرير الشام” ضمن منطقة “بوتين– أردوغان” في إدلب وأريافها ضد النظام.
وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان بعد منتصف ليل الثلاثاء– الأربعاء، إلى استهداف عناصر في كتائب القنص التابعة لهيئة تحرير الشام، 3 عناصر من قوات النظام، على محور ترنبة قرب مدينة سراقب الاستراتيجية عقدة الطريقين الدوليين “m4″ وm5” في ريف إدلب، دون ورود معلومات حول مصيرهم حتى الآن.