تزامناً مع عودة السوريين من لبنان.. تدقيق أمني وأتاوات يفرضها حاجز المخابرات الجوية على مدخل حمص الشمالي.

172

محافظة حمص: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان باتخاذ عناصر فرع المخابرات الجوية إجراءات أمنية غير مسبوقة على الأشخاص الراغبين بدخول مدينة حمص من الجهة الشمالية وسط حملة تدقيق وتفييش الوثائق الرسمية للمدنيين.

وأكد نشطاء المرصد السوري أن حملة التدقيق الأمني بلغت ذروتها خلال اليومين الماضيين مع تزايد أعداد السوريين العائدين من لبنان إلى سوريا بمساعدة المهربين عبر منافذ حدودية تربط بين لبنان وسوريا بريف حمص الغربي.

وعلى الرغم من حملة التدقيق إلا أنه لم يتم تسجيل عمليات اعتقال بحق العائدين من لبنان، وذلك وفقاً لمصدر محلي (أحد سائقي السرافيس العامل على نقل الركاب من نقطة الوصول إلى كراجات البولمان في حمص) والذي أكد ابتزاز عناصر فرع المخابرات للمدنيين الذين يثبت قدومهم من لبنان بمبالغ مالية متفاوتة.

وأضاف أن عناصر الحاجز الرئيسي يهددون العائدين باعتقالهم بتهمة الخروج من البلد بطريقة غير شرعية في حال لم يخضعوا للابتزاز المالي.