المرصد السوري لحقوق الانسان

تزامناً مع غياب الطائرات الروسية منذ 15 ساعة متواصلة.. اشتباكات ومحاولة تسلل لقوات النظام على محاور ريف إدلب الشرقي

تشهد منطقة “خفض التصعيد” هدوء حذرا منذ منتصف ليل الاثنين – الثلاثاء وحتى اللحظة، يتخلل هذا الهدوء استهدافات متبادلة بالقذائف والرشاشات الثقيلة، بين قوات النظام من طرف، والفصائل من طرف آخر، على محاور التماس في كل من ريف إدلب الجنوبي والشرقي، كما تمكنت الفصائل من إحباط عملية تسلل قوات النظام إلى نقاطها في محور الخربة بريف أبو الظهور بريف إدلب الشرقي، حيث دارت اشتباكات بين الطرفين وانتهت بانسحاب عناصر قوات النظام قبيل منتصف الليل. فيما تغيب الطائرات الحربية الروسية عن أجواء منطقة خفض التصعيد منذ عصر يوم أمس الاثنين لنحو 15 ساعة متواصلة.

وكان “المرصد السوري” رصد يوم أمس، قصفا صاروخيا نفذته قوات النظام البرية استهدف مناطق كفرسجنة ومعرة حرمة بريف إدلب الجنوبي. ووثق “المرصد السوري”، خلال اليوم، مقتل 3 مقاتلين من الفصائل المقاتلة وإصابة اثنين آخرين بجروح، جراء قصف الطائرات الروسية على بلدة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي، واستهدفت الطائرات الحربية كل من حزارين وكفرنبل وأطراف الفطيرة بريف إدلب الجنوبي. ويأتي ذلك في إطار التصعيد الروسي المتواصل منذ 16 أكتوبر وحتى الآن.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول