تزامناً مع معلومات عن هجوم محتمل.. استنفار لقوات “الأسايش” بمحيط سجن يضم عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” بالقامشلي

86

محافظة الحسكة: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، انتشارا مكثفا واستنفارا أمنيا لقوى الأمن الداخلي “الأسايش” في محيط “سجن علايا” بمدينة القامشلي وشوارع الحي، بعد ورود أنباء عن وجود خلية تابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية” مرتدية لباس قوات سوريا الديمقراطية، تخطط للهجوم على السجن، حيث قامت القوات العسكرية بعمليات تفتيش ليلية دون أي اعتقالات، بالإضافة لإغلاق المدارس حرصًا على سلامة الطلاب.
يشار بأن “سجن علايا” يضم عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية”.
وأشار المرصد السوري في 5 آذار الجاري، أن استنفارا أمنيا للقوى الأمنية ضمن مناطق “الإدارة الذاتية” في محيط سجن الصناعة (غويران) بالحسكة، ونشر مدرعات وقطع الطرقات في محيطه من قبل وحدات الكوماندوس.
بالتوازي مع انتشار لقوات الحماية الجوهرية في محيط سجن علايا بالقامشلي، وسط معلومات عن عصيان للمساجين داخل السجنين الذين يضمان مساجين من تنظيم “الدولة الإسلامية”.