تزامناً مع نفي أخبار تسليم سجن ومواقع إلى قوات النظام…الإدارة الذاتية تزيل صوراً لزعيم حزب العمال الكردستاني بناءاً على توافق أمريكي – تركي

31

محافظة الحسكة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: نفت مصادر موثوقة للمرصد السوري لحقوق الإنسان صحة تسليم وحدات حماية الشعب الكردي والآسايش سجن علايا في مدينة القامشلي الحدود مع تركيا، إلى قوات النظام أو الشرطة المدنية التابعة للنظام، حيث أكدت المصادر للمرصد السوري أن السجن لا يزال تحت سيطرة القوات الكردية، ولم يجرِ تسليم أية موقع آخر لقوات النظام، وتأتي عملية نفي هذه الأنباء بالتزامن مع إزالة الإدارة الذاتية الديمقراطية لمقاطعة الجزيرة، لصور زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان، من الساحات الرئيسية والطرق في المدينة وفي مدن وبلدات أخرى على الشريط الحدودي مع تركيا، وأكدت المصادر أن إزالة الصور يأتي بناء على توافق تركي – أمريكي حول إزالة هذه الصور من المدن والبلدات الخاضعة لسيطرة وحدات حماية الشعب الكردي وقوات سوريا الديمقراطية، نافية أن تكون بناء على توافق مع النظام أو طلب من الأخير إزالة هذه الصور.

يشار إلى أن قوات سوريا الديمقراطية التي تمثل وحدات حماية الشعب الكردي عمادها الرئيسي، تسيطر على كامل محافظة الحسكة باستثناء مقرات ومؤسسات لقوات النظام وبعض الأحياء التابعة لها داخل مدينتي الحسكة والقامشلي، إضافة لقاعدتين عسكريتيين بريفيهما، بالإضافة لسيطرتها على كامل شرق نهر الفرات والتي تضم مدن وبلدات رئيسية مثل عين العرب (كوباني) وعين عيسى وتل أبيض والرقة والبصيرة والشحيل والشدادي ومركدة والصور ومناطق أخرى في أرياف الحسكة ودير الزور والرقة.