تزامنا مع اشتباكات على محاورها.. قوات النظام تقصف قرى ريف حلب الغربي

28

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اشتباكات متقطعة بالأسلحة المتوسطة والثقيلة، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل المقاتلة من جهة أخرى، على محور تقاد في ريف حلب الغربي.
على صعيد متصل، قصفت قوات النظام بقذائف الهاون قرى كفر عمة وكفر تعال ومكلبيس في الريف ذاته، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.
وكانت طائرات حربية روسية نفذت غارات بصواريخ جو-جو، انفجرت في أجواء ريف إدلب الشمالي الغربي، حيث سقطت شظايا الصواريخ على مخيم في منطقة أرمناز، ما أدى إلى وقوع إصابات في صفوف النازحين.
وكانت الفصائل تمكنت من قتل عنصر لقوات النظام قنصا، اليوم، على محور قبتان الجبل في ريف حلب الغربي.
كما قتل عنصر من الفصائل المقاتلة برصاص قناص من قوات النظام على محور بلدة تقاد في الريف الغربي لمحافظة حلب أيضا.
وتشهد محاور القتال في منطقة “بوتين-أردوغان” عمليات قنص واستهدافات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل المقاتلة والجهادية من جهة أخرى.
وكان المرصد السوري رصد بعد منتصف ليل السبت – الأحد، قصفا صاروخيا نفذته قوات النظام على الريف الإدلبي، استهدفت مناطق في الفطيرة وكنصفرة وسفوهن في جبل الزاوية، وسط تحليق لطائرات استطلاع روسية في أجواء المنطقة.