تزامنا مع الاشتباكات المتقطعة بين المجموعات المحلية وخلايا “التنـ-ـظيم” في درعا.. استشـ ـهاد رجل مسن وإصابة شابين في حي الحمادين

محافظة درعا: استشهد رجل مسن وأصيب شابين أخرين بجروح بليغة، أثناء محاولتهما سحب جثته، من شارع بحي الحمادين في مدينة درعا، التي تشهد اشتباكات متقطعة بين المجموعات المحلية واللواء الثامن من جهة، وخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى.
وبذلك، يرتفع إلى 17 تعداد الشهداء والقتلى في درعا منذ يوم الاثنين 31 تشرين الأول، هم: 5 مدنيين بينهم طفلين وناشط إعلامي ورجل مسن، و7 من تنظيم “الدولة الإسلامية”، و4 عناصر من الفصائل المحلية  بينهم قيادي وعنصر من اللواء الثامن.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصد اليوم، بأن على الرغم من المناشدات بوقف إطلاق النار إلا أن الاشتباكات تتجدد بين الفينة والأخرى بين الفصائل المحلية بأحياء مدينة درعا، حيث قصفت قوات “الفيلق الخامس اليوم، حي الحمادين بدرعا البلد في محاولة لاقتحامه وسط حالة من الخوف والهلع بين الأهالي.