تزامنا مع تجدد قصف الطائرات الحربية الروسية.. قوات النظام تستهدف ريفي إدلب وحماة 

30

عاودت الطائرات الحربية الروسية لقصف منطقة “بوتين-أردوغان”، مساء اليوم، حيث استهدفت بلدتي كنصفرة وكفرعويد في جبل الزاوية.
على صعيد متصل، قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة قرى ومناطق جبل الزاوية وسهل الغاب، ما تسبب في اندلاع حرائق في سهل الغاب.
ورصد المرصد السوري، قبل ساعات، اتساع رقعة القصف الجوي الروسي على منطقة “بوتين – أردوغان”، حيث استهدفت الطائرات الحربية الروسية مناطق في كل من الزقوم وكفرعويد وسفوهن والفطيرة والمورزة وقوقفين وعين لاروز والفطاطرة والمنارة بسهل الغاب وجبل الزاوية في ريفي إدلب وحماة، وتسببت الضربات الجوية على الموزرة بمقتل شخص وإصابة عدد من المدنيين بجراح متفاوتة.
وكانت قوات النظام تمكنت من استعادة السيطرة على قريتي الفطاطرة والمنارة بسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي، بعد انسحاب المجموعات الجهادية من القريتين في أعقاب القصف الجوي الروسي بالإضافة للقصف البري المكثف.
ووثق المرصد السوري مزيدا من الخسائر البشرية جراء القصف الجوي والبري والاشتباكات، حيث ارتفع تعداد قتلى المجموعات الجهادية ضمن غرفة عمليات “وحرض المؤمنين” إلى 22 قتيلا بينهم قيادي من جنسية سورية، فيما كان 19 عنصر من قوات النظام قتلوا في هجوم المجموعات الجهادية.