المرصد السوري لحقوق الانسان

تزامنا مع تحرك قوات تركية نحو قمة “النبي أيوب”.. الجيش التركي يدفع بتعزيزات عسكرية جديدة إلى منطقة “بوتين-أردوغان”

يواصل الجيش التركي تعزيز نقاطه العسكرية في منطقة “بوتين-أردوغان”، حيث دخل رتلان عسكريان إلى ريف إدلب، مساء اليوم، لدعم النقاط العسكرية في المنطقة.
ويتألف الرتلين من نحو 50 آلية ما بين شاحنة وعربة مصفحة، تحمل الشاحنات دبابات وأسلحة ثقيلة وذخائر.
كما رصد المرصد السوري تحرك قوات تركية نحو النقطة العسكرية التركية في تلة النبي أيوب في جبل الزاوية والتي تشرف على سهل الغاب.
ومع استمرار تدفق الأرتال التركية، فإن عدد الآليات التي دخلت الأراضي السورية منذ بدء وقف إطلاق النار الجديد بلغ 5200 آلية، بالإضافة لآلاف الجنود.
وبذلك، يرتفع عدد الشاحنات والآليات العسكرية التي وصلت منطقة “خفض التصعيد” خلال الفترة الممتدة من الثاني من شهر فبراير/شباط 2020 وحتى الآن، إلى أكثر من 8535 شاحنة وآلية عسكرية تركية دخلت الأراضي السورية، تحمل دبابات وناقلات جند ومدرعات و”كبائن حراسة” متنقلة مضادة للرصاص ورادارات عسكرية، فيما بلغ عدد الجنود الأتراك الذين انتشروا في إدلب وحلب خلال تلك الفترة أكثر 11500 ألف جندي تركي.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول