تزامنا مع تسيير دوريات.. طائرات “التحالف الدولي” تحلق في أجواء ريف دير الزور

حلقت طائرات مروحية تابعة لـ”التحالف الدولي” على علو منخفض في أجواء نهر الفرات والمناطق الفاصلة بين “قسد” والميليشيات الإيرانية في ريف دير الزور.
تزامنا مع تسيير دورية اعتيادية لمراقبة النهر وتحركات النظام السوري حيث كانت تشمل الريف الشرقي حتى منطقة المعامل.
كما سيرت قوات “التحالف الدولي”، دورية في محيط حقل كونيكو، حيث خرجت من الحقل في أطار الدوريات الاعتيادية.
وفي 18 كانون الثاني، انطلقت 4 طائرات مروحية تابعة لـ “التحالف الدولي” من قاعدتها العسكرية في حقل العمر النفطي أكبر القواعد في سورية، وحلقت على علو منخفض في أجواء الشريط النهري “نهر الفرات” الفاصل بين مناطق سيطرة “ٌقسد” ومناطق سيطرة قوات النظام والمليشيات الإيرانية، مرورا بأجواء بمدينة البصيرة والشحيل والزر والطيانة وصولاً إلى بلدة أبو حردوب بريف دير الزور الشرقي.
وجاء ذلك، لرصد عمليات تهريب السلاح من قبل المليشيات الإيرانية إلى مناطق سيطرة “قسد” ومحاربتها.
ويشار إلى أن قوات “التحالف الدولي” أجرت يوم أمس، تدريبات عسكرية بالذخيرة الحية والمدافع الثقيلة، وبمشاركة “قسد” في قاعدتين عسكريتين لها في بلدة الشدادي بالريف الجنوبي وقاعدة حي غويران بمدينة الحسكة.
ويأتي ذلك، ضمن إطار التنسيق المشترك والتدريبات بين قوات “التحالف الدولي” وقوات سوريا الديمقراطية ضمن قواعدها في شمال وشرق سوريا.