تزامنا مع تظاهر الأهالي ضد الاعتداءات التركية أمام مركز لـ”التحالف الدولي”.. الشبيبة الثورية تعتدي على “الأسايش” في ريف الحسكة

محافظة الحسكة: تظاهر أهالي مدينة الحسكة وتل تمر والدرباسية أمام مركز لـ”التحالف الدولي” في ريف الحسكة، للتنديد بهجمات تركيا بالمسيرات على شمال وشرق سوريا، حيث انطلقت الجموع من بلدة التوينة إلى مقر “التحالف الدولي” شمال الحسكة رافعين لافتات مكتوب عليها “صمتكم يقتلنا.. صمتكم يمهد الطريق للإبادة.. لا تكونوا شركاء في قتلنا وإحتلال أرضنا.. ستغرق الفاشية التركية ومرتزقتها في دماء أطفال تل رفعت.
وعند وصول الجموع إلى بوابة مبنى “التحالف الدولي”، حاولت الشبيبة الثورية الدخول إلى داخل المبنى واعتدوا على قوى الأمن الداخلي (الأسايش)، كما منعوا وسائل الإعلام من التغطية أثناء المشاجرة.
وفي 19 تشرين الأول، هاجم أشخاص مكاتب لمنظمة الصحة العالمية والأمم المتحدة، في شارع السياحي ضمن مدينة القامشلي بريف الحسكة، وارتكب المهاجمون أعمال تخريب، قبل أن ينصرفوا، في حين إتهم مواطنون عناصر الشبيبة الثورية بقيامها بعمليات الشغب تلك، دون ورود معلومات مؤكدة عن الجهة المنفذة وأسباب الهجوم.