تزامنا مع قصف متبادل.. “الفتح المبين” تشتبك مع قوات النظام قرب تقاطع الطرق الدولية بريف إدلب

اندلعت اشتباكات عنيفة، تزامنا مع قصف مدفعي متبادل، مساء اليوم، بين فصائل غرفة عمليات  “الفتح المبين” من جهة، وقوات النظام من جهة أخرى، على المحاور الغربية لمدينة سراقب قرب تقاطع طريقي “m4″ و”m5” بريف إدلب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، وثقوا مقتل عنصر من قوات النظام قنصاً برصاص فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين”، على محور بلدة سراقب بريف إدلب الشرقي.
وقصفت قوات النظام صباح اليوم بقذائف المدفعية الثقيلة محيط بلدة البارة بجبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، كما قصفت بقذائف المدفعية الثقيلة بعد منتصف ليل الإثنين – الثلاثاء، بلدة معارة النعسان شرقي إدلب، ضمن منطقة “بوتين – أردوغان”، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.