تزامنا مع قصف مدفعي.. اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وفصائل “الجيش الوطني” الموالي لتركيا على محور تادف

محافظة حلب: دوت عدة انفجارات عنيفة في مدينة تادف بريف حلب، مساء اليوم، نتيجة استهدافات متبادلة بالمدفعية الثقيلة، بين قوات النظام من جهة، وفصائل “الجيش الوطني” الموالي لتركيا، على محور مدينة تادف بريف الباب شرقي حلب، تزامنا مع اندلاع اشتباكات عنيفة بالأسلحة الرشاشة الثقيلة والمتوسطة على محاور التماس، دون معلومات عن حجم الخسائر البشرية في صفوف الطرفين حتى اللحظة.
ورصد المرصد السوري بتاريخ 12 كانون الثاني الجاري، اندلاع  اشتباكات عنيفة بالأسلحة الرشاشة الثقيلة والمتوسطة، بين قوات النظام من جهة، وفصائل “الجيش الوطني” من جهة أخرى، على محور مدينة تادف بريف الباب شرقي حلب، وسط قصف مدفعي وصاروخي كثيف من قبل الطرفين على محور الاشتباكات، دون معلومات عن حجم الخسائر البشرية في صفوف الطرفين.