تزامنًا مع اشتباكات ضمن مواقع عسكرية لقوات النظام.. الأخيرة تقصف مناطق سكنية في ريف درعا 

محافظة درعا: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، اشتباكات بالأسلحة الرشاشة، مساء اليوم، بين مسلحين مجهولين من جهة وعناصر قوات النظام من جهة أخرى، في محيط اللواء 52 ميكا، وعلى الحاجز العسكري في بلدة المليحة الغربية شرقي درعا.
وفي سياق ذلك، قصفت قوات النظام بالمدفعية كل من مدينة الحراك وبلدة المليحة الغربية والسهول المحيطة بالبلدة.
وفي 19 كانون الثاني، أصيب 12 من عناصر قوات النظام، جراء انفجار عبوة ناسفة، في حافلة عسكرية “مبيت”، بالقرب من جسر صيدا على اتستراد دمشق- درعا، كانت تقل عناصر “الجمارك” في مركز نصيب الحدودي مع الأردن.
وكان المرصد السوري قد وثق إصابة عنصرين من قوات النظام، في 18 كانون الثاني، جراء هجوم نفذه مسلحون مجهولون على حاجز مشترك، يضم عناصر من اللواء 52 وآخرين من المخابرات الجوية، وسط المليحة الغربية عند مفرق قرية رخم، في ريف درعا الشرقي، فيما هرب المسلحون نحو جهة مجهولة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد