تزامنًا مع اشتباكات على محاور ريف حلب.. القوات التركية تقصف قرى ومواقع ضمن مناطق انتشار القوات الكردية

 

محافظة حلب: قصفت القوات التركية في قاعدة الشيخ ناصر بالريف الشرقي لمدينة الباب، بقذائف الهاون قرية كورهيوك وقرية البويهج بالريف الشرقي لمدينة الباب.
كما استهدفت الطريق الواصل بين مدينة تل رفعت و قرية الشيخ عيسى وقرى والبيلونية والسموقة ومرعناز وتل مضيق بريف حلب الشمالي، دون ورود معلومات عن الخسائر حتى اللحظة.
يأتي ذلك، تزمنًا مع اشتباكات بالأسلحة الرشاشة، بين الفصائل الموالية لتركيا من جهة، والقوات الكردية من جهة أخرى، على محور مرعناز وكفر خاشر في ريف حلب.
وكان نشطاء المرصد السوري قد وثقوا، قبل قليل، مقتل عنصر من الفصائل الموالية لتركيا وإصابة آخر، جراء اندلاع اشتباكات عنيفة، مساء اليوم، بين قوات النظام من جهة، وعناصر الفصائل الموالية لتركيا، من جهة أخرى، على محور قرية فيجة حمدان بريف الباب شرقي حلب.
ورصد نشطاء المرصد السوري، قبل ساعات، قصفًا نفذته القوات التركية بالمدفعية الثقيلة، على قريتي تل مضيق وسد الشهباء ضمن مناطق انتشار القوات الكردية في ريف حلب الشمالي، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
ويأتي ذلك بعد نحو أسبوع من الهدوء الحذر على تلك المحاور.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصدوا، في 21 كانون الثاني، إصابة عنصرين من قوات النظام السوري بجروح متفاوتة جراء استهداف عناصر في الجيش الوطني بصاروخ “تاو”، نقطة تابعة لقوات النظام في قرية المياسة بناحية شيراوا، شمال غربي حلب، جرى نقلهما إلى مشفى نبل شمالي حلب لتلقي العلاج.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد