تزامنًا مع حملات مكافحة تهريب النفط.. مجهولون يضرمون النيران في بئر نفطي بريف دير الزور

 

محافظة دير الزور: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، اندلاع حريق في بئر الدعاس الخاضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية، في بادية قرية الحريجي بريف دير الزور الشمالي، وأفادت المصادر بأن مجهولين أضرموا النيران في أحد أقسام البئر النفطي، قبل أن يلوذوا بالفرار إلى جهة مجهولة، ما أسفر عن وقوع أضرار مادية.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادوا، في 19 نوفمبر الفائت، بأن مسلحين مجهولين، هاجموا بئر “الفيصل” النفطي الواقع شمالي مدينة البصيرة بريف دير الزور الشرقي، عند صبيحة يوم الجمعة، واضرموا النيران في البئر الخاضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية قبل أن ينسحبوا من المنطقة.
وتعمل “قسد” بدعم من “التحالف الدولي” على مكافحة عمليات تهريب المواد النفطية إلى مناطق نفوذ النظام السوري عبر نهر الفرات الذي يفصل مناطق السيطرة، حيث تنشر دوريات حراسة على المناطق التي تستخدم للتهريب.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد