تزامنًا مع قصف الطائرات الروسية.. اشتباكات بين قوات النظام وعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” في بادية الرقة

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، قصفًا واشتباكات بالأسلحة الثقيلة، مساء اليوم، بين قوات النظام السوري والمسلحين الموالين لها من جهة، وعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى، في محيط مدينة الرصافة جنوب غرب مدينة الرقة 35 كيلومتر، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

تزامنًا مع ذلك، نفذت طائرات حربية روسية 20 غارة جوية على مناطق متعددة في البادية السورية.

وبذلك ترتفع إلى 340 عدد الغارات التي نفذتها الطائرات الروسية منذ الأول من أكتوبر الجاري وحتى اليوم، استهدفت خلالها كل من محيط أثريا والرصافة وأماكن أخرى ضمن مثلث حلب-حماة-الرقة، ومنطقة السخنة وريف تدمر ومناطق أخرى في بادية حمص الشرقية، بالإضافة لمواقع في بادية دير الزور.

وتسببت تلك الضربات على مدار أسبوع، وفقاً لمصادر المرصد السوري، بمقتل 17 قتيلاً في التنظيم وإصابة ما لا يقل عن 27 آخرين بجراح متفاوتة، بعضهم بحالة خطرة.

ورصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، استقدام المسلحين الموالين للنظام والميليشيات الإيرانية، تعزيزات عسكرية إلى البادية السورية، تزامنًا مع تحضيرات لتمشيط البادية من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد