تزايد كبير بأعداد الزوار الشيعة ممن يصلون للأراضي السورية بهدف زيارة الأماكن المقدسة

شهدت الأماكن المقدسة لأبناء الطائفة الشيعية في العاصمة دمشق كـ مقام السيدة رقية والسيدة زينب (ع) وغيرها تزايدًا لافتًا بأعداد الزوار من جنسيات مختلفة، خلال الآونة الأخيرة، بعضهم من إيران والعراق وباكستان والبعض الآخر من البحرين
وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن الزوار الشيعة بعضهم يدخل الأراضي السورية عبر طرق برية من العراق وتكون محطتهم الأولى زيارة مزار عين علي بأطراف مدينة الميادين وأماكن مقدسة أخرى بريف دير الزور ومن ثم يسلكون طريقهم إلى العاصمة دمشق والبعض الآخر من جنسيات إيرانية وباكستانية وبحرينية يصلون إلى سوريا إما عن طريق مطار حلب الدولي، أو مطار دمشق الدولي الذي عاد للعمل قبل 4 أيام عقب الاستهداف الإسرائيلي الأخير الذي أخرجه عن الخدمة.