المرصد السوري لحقوق الانسان

تصادم سيارة تابعة لـ”الدفاع الذاتي” ودراجة نارية يتسبب بحدوث توتر كبير بين أهالي المنطقة وعناصر الدفاع الذاتي شرقي دير الزور

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن تصادما وقع في قرية جديد بكارة بريف ديرالزور الشرقي، بين سيارة لـ”لدفاع الذاتي” و دراجة نارية لمواطن، دون وقوع إصابات، وعقب الحادثة تجمع أهالي القرية في مكان وقوع التصادم وقاموا بحل الخلاف الحاصل بين الطرفين، ومن بين أهالي القرية الذين شاركوا بحل الخلاف مواطن يملك محطة وقود في قرية جديد بكارة.

وأضافت مصادر المرصد السوري، عقب ذلك عاد عناصر “الدفاع الذاتي” إلى محطة وقود المواطن الذي تدخل لحل الخلاف، وطالبوه بإحضار صاحب الدراجة النارية، وفي أثناء ذلك حضر قيادي بمجلس ديرالزور العسكري، إلى محطة الوقود لحل الخلاف الحاصل، ليقدم عناصر “الدفاع الذاتي” على إطلاق النار بكثافة باتجاه محطة الوقود، ما أدى إلى إصابة عامل وفرار عناصر الدفاع الذاتي من المحطة عقب إطلاقهم النار، بعد ذلك عمد عناصر من مجلس ديرالزور العسكري برفقة أهالي قرية جديد بكارة إلى مصادرة جميع الأسلحة المتواجدة ضمن نقاط “الدفاع الذاتي” في قرية جديد بكارة، مطالبين بمعرفة أسماء العناصر الذين قاموا بإطلاق النار، ولايزال التوتر سيد الموقف حتى اللحظة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول