تطالب بالإفراج عن المعتقلين.. مظاهرات ضد “الجولاني” في مدن وأرياف إدلب

159

خرجت مظاهرات معارضة لـ”الجولاني” في كل من مدينة إدلب وجسر الشغور وأرمناز وكفرتخاريم ومخيمات أطمة الغربية بريف إدلب، وطالبوا بالإفراج عن المعتقلين وإسقاط الجولاني.

ومع تصاعد حدة المظاهرات ضد “أبو محمد الجولاني” في إدلب وريفها ضمن مناطق سيطرة “هيئة تحرير الشام” تزايدت بشكل ملحوظ حالات الاعتقال التي تطال مدنيين ونشطاء بسبب مشاركتهم في المظاهرات المناوئة لهيئة تحرير الشام وزعيمها “الجولاني”.

ويطالب المتظاهرون المعارضون للجولاني، القيام بإصلاحات حقيقية، والإفراج عن المعتقلين المظلومين دون مرتكبي الجرائم والجنح، وإسقاط “الجولاني” وتفكيك جهاز الأمن العام بشكله الحالي، وفتح الجبهات مع قوات النظام لاستعادة المدن والبلدات، وشملت هذه المظاهرات الكثير من المدن والبلدات الواقعة في ريفي إدلب وحلب ضمن مناطق سيطرة “هيئة تحرير الشام”.

ووثق المرصد السوري في أقل من أسبوع اعتقال 11 شخص بينهم 7 ناشطين على يد عناصر جهاز الأمن العام.