تغريدة باسم فنان سوري تحرِّض على استخدام “السلاح النووي” في سوريا

24

أطلق حساب رسمي يحمل اسم الفنان السوري دريد لحام، تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، دعا فيه القوات الروسية إلى “تخليص السوريين من المسلحين”، وكتب في الحساب الرسمي الذي حمل اسم دريد لحام:: “”نطالب بتدخل روسيا وقصف مناطق المسلحين في حلب بشتى أنواع الأسلحة بما فيها النووي، نريد الخلاص منهم مهما كلف الأمر””.
الفنان السوري الذي لا يعرف حتى الآن إذا ما كان هو صاحب الحساب الرسمي، أم أنه حساب مزيف يحمل اسمه، دعا روسيا بشكل صريح إلى استخدام الأسلحة حتى لو كانت “نووية”، محرِّضاً في باطن رسالته إلى إبادة ما أسماهم بـ “المسلحين”، لذا فإنه على الفنان دريد لحام الذي كان يعمل سفيراً سابقاً للنوايا الحسنة في الأمم المتحدة، إصدار بيان يوضح فيه ما جرى، ويثبت ملكيته للحساب من عدمها وإطلاق، وإلا فإنه سيتم المطالبة بتحويله إلى محكمة الجنايات الدولية أو محاكم دولية مختصة بتهمة “الدعوة إلى الإبادة”.