تفجير يستهدف مقر حركة أحرار الشام ويقتل قائد أركانها وعدة مقاتلين آخرين

57

تأكد استشهاد الضابط المنشق عن قوات النظام، ماجد حسين الصادق قائد أركان حركة أحرار الشام الإسلامية بالإضافة إلى 3 مقاتلين من الحركة، وأصيب مقاتلون آخرون بالحركة، جراء استهداف انتحاري مقراً للحركة في بلدة بنش بريف مدينة إدلب، وفي التفاصيل التي وثقها نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان بريف إدلب، فإن شخصاً مجهولاً كان يستقل دراجة نارية قام بركنها عند مقر الحركة، ثم اتجه راجلاً نحو تجمع لعدد من مقاتلي الحركة وقام بتفجير نفسه بحزام ناسف، ما أدى لمقتله واستشهاد القيادي و3 مقاتلين آخرين على الأقل، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى بعضهم في حالات خطرة