تليجراف: بوتين يمتلك مفتاح حل الأزمة السورية

44

مباشر – مصر العربية – اعتبرت صحيفة “ديلي تليجراف” البريطانية أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين هو من يمتلك مفتاح حل الأزمة السورية، لافتة إلى أن التحالف القوي بين موسكو ودمشق لا يسمح فقط باستمرار الأزمة السورية بل يسمح أيضا بازدهار تنظيم الدولة الإسلامية المتشدد الذي بات أخطر الحركات الإرهابية منذ ظهور تنظيم القاعدة وزعيمه السابق أسامة بن لادن.

وأوضحت الصحيفة في تعليق أوردته على موقعها الإليكتروني:”وفي الوقت الذي يحل فيه الخراب والدمار شتى أنحاء سوريا وتفوح رائحة الموت من جنباتها، أصبحت أراضيها أيضا مأوى وساحة تدريب لجيل جديد من الجهاديين، والرئيس السوري بشار الأسد هو من يتحمل المسئولية الكاملة في وصول بلاده لتلك الحالة، ففي حال قبوله العديد من مقترحات السلام التي كانت أمامه في بداية الاحتجاجات عام 2011 وتنحيه عن منصبه، لجنب سوريا الكارثة التي لا تزال مستمرة منذ أكثر من 3 أعوام”.

وأشارت الصحيفة إلى أن الأسد اختار البقاء في منصبه حتى بقية عمره، ساعده في ذلك العديد من الحلفاء مثل روسيا وإيران وتنظيم حزب الله الإيراني وكلهم مشاركون في المأساة الحالية التي تتعرض لها سوريا، لكن الأمر المثير للسخرية أن بوتين يصر بشدة على عدم الاعتراف بأن الأسد هو العدو الأول للاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

وأضافت الصحيفة أنه في حال أقدم بوتين على تغيير أفكاره حيال سوريا مع ضمان إذعان الأسد للمجهودات الدبلوماسية الجديدة لتسوية الحرب الأهلية، فإن تنظيم داعش سيعاني الأمرين داخل المناطق التي يسيطر عليها.

المصدر: مباشر نيوز