تنظيم “الدولة الإسلامية” يعترف لـذوي شاب بـ “قتله” خلال فراره من أحد السجون

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: قتل فتى في الـ 17 من عمره، من قرية سعلو الواقعة في ريف دير الزور، جراء إطلاق النار عليه من قبل تنظيم “الدولة الإسلامية” في شرق دير الزور، وفي التفاصيل التي حصل عليها نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن الشاب اعتقل على يد تنظيم “الدولة الإسلامية” مع مجموعة أخرى من رفاقه، وخلال عودتهم من عملهم، واقتادهم التنظيم إلى أحد سجونه السرية في خارج مدينة الميادين، الواقعة بالريف الشرقي لدير الزور، ومن ثم تركهم دون حراسة، لتقوم المجموعة المُعتقلة بالفرار إلا أن أحد عناصر التنظيم القريبين من السجن ، لحق بهم وأطلق النار عليهم ما أسفر عن استشهاد الفتى، ليقوم عناصر من التنظيم بإحضار جثته إلى ذويه وإبلاغهم بأنهم “قتلوه عن طريق الخطأ”.