تنظيم “الدولة الإسلامية” يعتقل نحو 20 من “أمرائه” والمقاتلين “المناصرين له” من على جبهات المطار العسكري وريف دير الزور

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة أن تنظيم “الدولة الإسلامية” اعتقل “أمير الحسبة” في التنظيم، ببلدة البوليل في ريف دير الزور، حيث أكدت المصادر لنشطاء المرصد أن التنظيم اعتقل “الأمير” وشقيقه، بتهمة “قطع الطريق باسم الحسبة”، وبتهمة “التواصل مع شقيقهم الآخر الذي لا يزال يخدم في فرع أمن الدولة التابع للنظام”، بينما أكدت مصادر متقاطعة لنشطاء المرصد، أن التنظيم اعتقل نحو 16 عنصراً من الفصائل الإسلامية والمقاتلة التي تتمركز في جبهات بمحيط مطار دير الزور العسكري، وتعد “مناصرة” للتنظيم، وذلك بعد اعتقال أحد المقاتلين الذي يرصدون حركة طائرات النظام من مطار دير الزور العسكري وآخر هو مسؤول الإشارة والاتصالات في جبهة المطار، حيث اعتقل التنظيم الاثنين الأخيرين بتهمة “العمالة للنظام النصيري وتسريب معلومات عن خطط الدولة الإسلامية وتحركات عناصرها في جبهات المطار”، ولا يزال مجهولاً مصيرهم حتى الآن، فيما وردت أنباء عن إعدامهم من قبل التنظيم.