تنظيم “الدولة الإسلامية” ينشر شريطاً مصوراً لإعدام شخصين قبل أشهر

 

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: وردت إلى المرصد السوري لحقوق الإنسان نسخة من شريط مصر تظهر إعدام شابين اثنين بتهمة “تصوير وإعطاء إحداثيات وتحركات الدولة الإسلامية، رصد علاقات التنظيم مع الناس وأوضاعه””، حيث قام عناصر التنظيم بربطهما في مبنى ومن ثم تفجيره، وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان نشر في وقت سابق من شهر أيلول / سبتمبر الفائت من العام 2015، أن تنظيم “الدولة الإسلامية” أبلغ ذوي مقاتل من الكتائب المقاتلة في مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي، أنه تم إعدامه بتهمة “التواصل مع صحوات الردة في تركيا” علماً أن المقاتل ذاته كان قد خضع لدورة “استتابة ” لدى التنظيم في وقت سابق.

 

على صعيد متصل أصيب رجل نم بلدة الجنينة بريف دير الزور الغربي، بالقرب من قرية أبو فاس بريف الحسكة الجنوبي، ما أسفر عن استشهاده، واتهم نشطاء قوات سوريا الديمقراطية باستهداف سيارة كان يستقلها في المنطقة، ، في حين علم نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان في ريف دير الزور الشرقي أن أحد عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من جنسية خليجية، اعتدى بالضرب على طبيبة نسائية وممرضتها في عيادتها بمدينة البوكمال في الريف الشرقي لدير الزور، بعد “رفض دخول زوجته للمعاينة قبل بقية المرضى”، كما قصفت طائرات حربية مناطق في محيط حقل الجفرة ومعمل غاز كونيكو بالريف الشرقي لدير الزور، في حين استشهد طفل من بلدة بقرص جراء إصابته برصاص حرس الحدود التركي أثناء محاولته عبور الحدود نحو الأراضي التركية.