تنظيم “الدولة الإسلامية” يوجه رسالة جديدة عن تواجده الكبير عبر تجول مسلح لعناصره في سوق مدينة البصيرة شرقي دير الزور

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان: أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان من ريف دير الزور الشرقي، بأن مسلحين ملثمين وعددهم 4 أشخاص، تجولوا مساء أمس على دراجات نارية في شارع عشرين وسوق مدينة البصيرة شرقي دير الزور، ووفقاً لمصادر المرصد السوري فإن الأشخاص هم من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” وتجولوا برفقة أسلحتهم الرشاشة، في رسالة جديدة للتنظيم بأنه متواجد وبقوة ويستطيع التواجد أينما شاء وفي أي وقت، ونشر المرصد السوري يوم أمس، أن دورية عسكرية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية عمدت مساء يوم أمس الأول الأحد، إلى مهاجمة عدة أشخاص كانوا يقومون بزرع عبوات ناسفة بأطراف بلدة الشحيل على طريق حقل العمر النفطي، لكن الأشخاص تمكنوا من الفرار تاركين خلفهم دراجات نارية وعبوات ناسفة، لتقوم قسد على إثرها بمداهمة أحد المنازل في منطقة الشحيل الغربي ويعود المنزل لأحد تجار النفط في المنطقة، حيث لم يتم العثور عليه ضمن المنزل، وأثناء خروج قسد تعرضوا لإطلاق رصاص من عدة جهات، دون معلومات عن خسائر بشرية.
ونشر المرصد السوري يوم أمس الأول، أن قوات مجلس دير الزور العسكري، اعتقلت 3 أشخاص عند قوس الهرموشية بريف دير الزور الغربي، خلال الساعات الفائتة، ويرجح أن اعتقالهم جاء بتهمة “التعامل والانتماء لتنظيم الدولة الإسلامية”، حيث كانوا جميعاً يستقلون دراجة نارية حين جرى اعتقالهم