المرصد السوري لحقوق الانسان
المرصد السوري لحقوق الإنسان

تنظيم “حراس الدين” يجري عملية تبادل أسرى مع “قوات النظام” شمال شرق إدلب

أبلغت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن عملية تبادل أسرى جديدة جرت بين تنظيم “حراس الدين” الجهادي من جانب، وقوات النظام من جانب آخر، وذلك في منطقة تفتناز شمال شرق إدلب. 

ووفقاً لمصادر المرصد السوري، فإن عملية التبادل جاءت بعد اتفاق جرى بين “حراس الدين” وقوات النظام، يقضي بـ”إطلاق سراح ثلاثة عناصر من قوات النظام جرى أسرهم بوقت سابق في معارك جبل التركمان شمال اللاذقية، مقابل إطلاق سراح زوجة أحد عناصر المجموعات الجهادية وسيدة أخرى بالإضافة إلى 3 من أطفال السيدتين.

ونشر المرصد السوري في 18 من الشهر الجاري، إن عملية تبادل أسرى تجري بين “الجبهة الوطنية للتحرير” وقوات النظام في تفتناز شمال شرق إدلب. 

ووفقا لمصادر المرصد السوري، فإن عملية التبادل جاءت بعد اتفاق جرى بين الوطنية للتحرير وقوات النظام يقضي بـ” إطلاق سراح ثلاثة عناصر من الوطنية جرى أسرهم من قِبل قوات النظام في قرية القراصي في ريف حلب الغربي ضمن معارك دارت قبل أشهر قليلة.

مقابل إطلاق سراح الجبهة الوطنية لعنصر من قوات النظام جرى أسره في المعارك الأخيرة ومواطنة معتقلة لدى الفصائل بتهمة التخابر مع النظام وإعطاء احداثيات لمقرات ومواقع الفصائل، وتشمل العملية أيضاً جثتين لعناصر من حزب الله السوري، وهما من أبناء بلدة الزهراء التي يقطنها مواطنون من أتباع الطائفة الشيعية.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول