تنفيذاً لاتفاق “بوتين – أردوغان”.. البدء بتسيير دوريات روسية – تركية مشتركة عند الشريط الحدودي انطلاقاً من الدرباسية

58

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان بدء تسيير دورية روسية – تركية مشتركة عند الشريط الحدودي مع تركيا، حيث انطلقت آليات عسكرية تابعة للقوات الروسية ترافقها آليات عسكرية تركية من قرية شيريك التابعة للدرباسية، وستجوب الدورية مناطق عند الشريط الحدودي تنفيذاً للاتفاق الروسي – التركي حول “المنطقة الآمنة”، ونشر المرصد السوري منذ قليل، أنه رصد رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان مرور دورية عسكرية تابعة للقوات الروسية من مدينة القامشلي واتجهت نحو عامودا عند الشريط الحدودي مع تركيا ومنها إلى الدرباسية، في المقابل أبلغت مصادر المرصد السوري أن الجانب التركي عمد إلى إزالة جزء من الجدار العازل عند قرية شيريك غرب الدرباسية عند الشريط الحدودي بغية دخول آليات عسكرية تابعة لها، وذلك في إطار التحضيرات المتواصلة للبدء بتسيير دوريات روسية – مشتركة بعد قليل، على صعيد متصل تجددت الاشتباكات بين الفصائل الموالية لتركيا من طرف، وقوات سوريا الديمقراطية من طرف آخر، على محاور قرى تل محمد وعنيق الهوى بمنطقة أبو رأسين، في هجوم للأول على مواقع الأخير، تترافق مع قصف مدفعي تركي يستهدف المنطقة، بينما دارت اشتباكات بين الطرفين خلال الساعات الفائتة على محاور في ريف تل أبيض الغربي، كما حاولت الفصائل الموالية لأنقرة قطع الاتستراد من الجهة الغربية لعين عيسى دون أن تتمكن من ذلك حتى اللحظة.

ونشر المرصد السوري صباح اليوم، أنه رصد اشتباكات عنيفة شهدتها محاور بمنطقة أبو رأسين (زركان)، بين قوات سوريا الديمقراطية من جهة، والقوات التركية والفصائل الموالية لها من جهة أخرى، في هجوم بدأه الأخير ليل أمس الخميس، واستمرت الاشتباكات التي تركزت بمحور عنق الهوى حتى فجر اليوم، ترافقت مع قصف مكثف وعنيف، فيما تمكنت قسد من التصدي للهجوم، كذلك أصيب 3 مدنيين بينهم مواطنة، بالإضافة لإصابة صحفي من جنسية أجنبية وذلك جراء القصف والاشتباكات التي شهدتها المنطقة، في حين يسود الهدوء النسبي والحذر عموم منطقة شرق الفرات صباح اليوم الجمعة، بالتزامن مع تحضيرات متواصلة وترقب للبدء بتسيير دوريات عسكرية مشتركية بين الأتراك والروس على الشريط الحدودي خلال اليوم، وفقاً للاتفاق الروسي – التركي.