توترات في القامشلي بين الوحدات الكردية وقوات النظام

محافظة الحسكة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: لا تزال مدينة القامشلي تشهد توترات بين قوات النظام وقوات الدفاع الوطني الموالية لها من طرف ووقوات الاسايش ووحدات حماية الشعب الكردي من طرف آخر بعد الاشتباكات التي دارت أمس بين الطرفين عقب حدوث عمليات اعتقال متبادلة بينهما أول أمس، حيث اعتقلت قوات النظام التي كانت ترافق رئيس وزراء النظام السوري خلال زيارته الى القامشلي 6 عناصر من القوات الكردية لترد القوات باعتقال عدد من عناصر قوات النظام والدفاع الوطني بينهم ضابط برتبة عقيد وقيادي في الدفاع الوطني ودارت على إثرها اشتباكات بين الطرفين وتمكن الاخير من التقدم والسيطرة على مديرية المواصلات والأمن العسكري القديم ومرآب البلدية ومحطة القطار المتخذة كمقر للدفاع الوطني إضافة لدوار الباسل فيما يستمر التوتر بين الطرفين بسبب استمرار القوات الكردية في محاولة السيطرة على سجن علاية بمدينة القامشلي ومعلومات مؤكدة عن تبادل الطرفين للأسرى فيما وردت معلومات عن سقوط جرحى من الطرفين.