توتر يسود البريقة بريف القنيطرة بعد إعدام فتح الشام لستة أشخاص بتهم “اعترفوا بها”

22

محافظة القنيطرة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استهدفت قوات النظام مناطق في بلدة العجرف بريف القنيطرة، بالرشاشات الثقيلة، دون معلومات عن تسببها بخسائر بشرية، كذلك يسود استياء بلدة بريقة الواقعة بريف القنيطرة الأوسط، حيث أبلغت مصادر متقاطعة نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان بقيام جبهة فتح الشام بإعدام 6 أشخاص بتهمة انتمائهم لتنظيم “الدولة الإسلامية” وقتالهم تحت راية فصيل يتبع للتنظيم، بالإضافة لـ “اعترافهم” بتنفيذ تفجيرات استهدفت أشخاص ومناطق في ريف القنيطرة وأودت بحياة مواطنين، وتسليم تلة استراتيجية لقوات النظام على طريق درعا – القنيطرة، حيث ساد التوتر المنطقة، وسط تخوف من الأهالي من اندلاع اشتباكات بين جبهة فتح الشام وأبناء العشيرة التي ينتمي إليها الأشخاص الستة الذين أعدموا.