توتر يسود بلدة المراشدة بريف دير الزور الشرقي بعد محاولة اغتيال شخص بسبب ثأر قديم

محافظة دير الزور: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، توتراً يسود بلدة المراشدة بريف دير الزور الشرقي على خلفية محاولة اغتيال لأحد الأشخاص إثر استهدافه بالرصاص بشكل مباشر.

ووفقاً لنشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن عدة أشخاص قاموا بإطلاق النار على شخص ومحاولة اغتياله، وذلك على خلفية ثأر يعود لعام 2013، حيث قام حينها ابن الشخص الذي جرت محاولة اغتياله بقتل شخص ثم توارى عن الأنظار.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد أشار اليوم، إلى اندلاع اقتتال عائلي بين أبناء عمومة من عشيرة الشعيطات في بلدة الكشكية بريف دير الزور الشرقي، نتيجة تجدد ثأر قديم، حيث بدأ بعراك بالأيدي والعصيّ ما لبث إلى أن تطور لاشتباك بالأسلحة الخفيفة، وسط حالة من الهلع أصابت النساء والأطفال، وتتكرر الاقتتالات العشائرية والعائلية بين الفينة والأخرى، نتيجة مشاكل قديمة تؤدي في أغلبها إلى اقتتال مسلح في المنطقة.