توقف الاشتباكات بين حركة أحرار الشام الإسلامية وفصائل الجيش الوطني مخلفة 3 قتلى من عناصر الجيش الوطني

2٬031

محافظة حلب: توقفت الاشتباكات المسلحة فجر اليوم بين حركة أحرار الشام الإسلامية وفصائل الجيش الوطني بعد اندلاعها أمس قرب معبر الحمران بريف حلب، ومعبري الغزاوية ودير بلوط، وحاجز كفرجنة بين عفرين وإعزاز، ومدينة جرابلس، وبلدة الراعي، وقامت فصائل الجيش الوطني برفع سواتر ترابية وإغلاق الطرق الفرعية الواصلة بين بعض مدن وبلدات منطقة “درع الفرات” في الجهة الغربية.
وقتل خلال الاشتباكات 3 عناصر من فصائل الجيش الوطني
وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس إلى أن القوات التركية قطعت الطرقات المؤدية لمناطق الاشتباكات بين أحرار الشام وفصائل “الجيش الوطني”، قرب معبر الحمران بريف حلب، ومعبري الغزاوية ودير بلوط،  وحاجز كفرجنة بين عفرين وإعزاز، ومدينة جرابلس، وبلدة الراعي.
وأنزلت القوات التركية الدبابات إلى شوارع جرابلس لقطع الطرقات على أحرار الشام وهيئة تحرير الشام من إرسال تعزيزات عسكرية إلى مناطق الاشتباكات.
وتتواصل الاشتباكات في قرية الثلثانة، إثر هجوم لفصائل “الجيش الوطني” على مواقع أحرار الشام ومواليها من هيئة تحرير الشام، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.