توقيف تسعة بريطانيين متوجهين إلى سوريا في هاتاي التركية

36

اعتقلت السلطات التركية يوم أمس الأربعاء تسعة بريطانيين كانوا يعتزمون عبور الحدود إلى سوريا، بحسب بيان هيئة الأركان العامة للجيش التركي، الذي أشار إلى أن العملية جرت في محافظة ‹هاتاي› جنوبي البلاد.

مسؤولون في الجيش التركي كانوا أشاروا إلى «إن المجموعة مكونة من ثلاثة رجال وامرأتين وأربعة أطفال تم احتجازهم مساء أمس الأربعاء».

من جهتها قالت وزارة الخارجية البريطانية، عقب البيان، إنها تبحث في تقارير تفيد باعتقال السلطات التركية لتسعة بريطانيين حاولوا عبور الحدود إلى سوريا. مضيفة على لسان متحدثة باسمها «نحن على اتصال بالسلطات التركية ومستعدون لتقديم مساعدة قنصلية».

الشرطة التركية كانت أعلنت في وقت متأخر من يوم 17 من شهر آذار/مارس الماضي، أن قواتها «اعتقلت فتاة بريطانية تبلغ من العمر 21 عاماً في محطة حافلات بالغاصمة أنقرة، وذلك بسبب شكوك حول نيتها التوجه إلى سوريا».

كما كان الإعلامي الكردي علاء أحمد قال في حديث سابق مع ARA News حول التحاق فتيات بريطانيات بتنظيم الدولة الإسلامية من الأراضي التركية إلى سوريا «إن السلطات التركية تستطيع أن تحدد هوية من ساعد الفتيات البريطانيات خلال فترة قصيرة، لكنها تعجز عن تحديد هوية من يساعد على تدريب وتسليح وعبور آلاف عناصر تنظيم الدولة الإسلامية إلى سوريا والعراق عبر أراضيها».

يأتي هذا في وقت توجه فيه (اتهامات) إلى الحكومة التركية من عدة جهات دولية وصحفية، بالإضافة إلى معارضي حزب العدالة والتنمية، بالتواطؤ مع تنظيم الدولة الإسلامية، إضافة إلى فتح حدودها مع مناطق سيطرته في سوريا ومعالجة عناصره في مشافيها.

 

المصدر : ارا نيوز