المرصد السوري لحقوق الانسان

‏تيار الغد يعلن فصل قاسم الخطيب بسبب “إساءته للبحرين”.. والخطيب ينفي عضويته بالتيار.. ويؤكد لـ”المرصد”: الجربا مارس عليّ ضغوطات لكي أرضخ للموقف التركي بشأن آلية العمل داخل هيئة التفاوض.

في الوقت الذي أعلن فيه تيار الغد السوري المعارض بقيادة أحمد الجربا، فصل قاسم الخطيب عضو الأمانة العامة للتيار نتيجة إساءة نشرها على حسابه الشخصي في موقع فيسبوك ضد مملكة البحرين، نفى قاسم الخطيب أية علاقة له بالتيار، في إشارة لقرار فصله ، حيث كتب على صفحته على موقع فيس بوك: “لا تربطني أية علاقة بتيار الغد السوري المعارض الذي يترأسه أحمد الجربا”.

وأضاف “الخطيب”: “كنت أول المنضمين والمشاركين في مؤتمر القاهرة ١ الذي تم تنظيمه في ٢٢ يناير ٢٠١٥ ومؤتمر القاهرة ٢ الذي جرى في ٨ و٩ يونيو ٢٠١٥، وذلك قبل الإعلان عن تيار الغد السوري المعارض في مارس ٢٠١٦”.

 

 

وقال الخطيب لـ”المرصد السوري”، إن “موقفي الشخصي ضد التطبيع والخلافات مع أحمد الجربا ليست مسألة التطبيع، وإنما الخلاف حول آلية العمل في الهيئة العليا للتفاوض وأيضا اللجنة الدستورية، وكذلك العلاقة مع الائتلاف”، مؤكدا أن “موضوع التطبيع لم يطرح معه أبدا، ولم يُناقش معه موقفه من التطبيع”.

وتابع الخطيب، إنّ أساس الخلاف مع الجربا حول آلية العمل في هيئة التفاوض، حيث مارس أحمد الجربا علي الكثير من الضغوطات لكي أرضخ لرؤية الموقف التركي بشأن التوصيت بموضوع توزيع نسب مقاعد المستقلين داخل هيئة التفاوض، وهو مايضع الهيئة – حسب الخطيب- تحت الهيمنة التركية. وبالتالي فالخلاف بيني وبين تيار الغد على خلفية قضية المستقلين الجدد داخل هيئة التفاوض.

وتابع قاسم الخطيب قائلاً: ” إنّ أحمد الجربا نقل بندقيته – مرة جديدة – من كتف إلى كتف، وهو من تبنى مبادرة الائتلاف ونصر الحريري أي 4+ 4، وأنا متمسك بما اتفقنا عليه في منصة القاهرة برفض هذا الطرح، لذلك لاصحة لما يقوله الجربا وما يكيله من اتهامات لي حول الإساءة للبحرين.

‏وكان تيار الغد السوري المعارض أصدر بيانا أعلن فيه فصل “الخطيب” من عضوية التيار، معللاً أسباب الفصل بالقول أنّ: “المذكور نشر في منتصف شهر سبتمر الماضي صورة كاريكاتيرية تسيء للبحرين حكومة وشعباً، وعلق عليها الخطيب بالقول: ” إن الرسام البحريني خالد الهاشمي يعبر من خلال لوحته عن أهل البحرين وليس عن تيجانهم” وتابع الخطيب في المنشور ذاته قائلاً: ” لا وألف لا للتطبيع”.

وأضاف البيان الذي أصدره تيار الغد السوري: “سارعت قيادة التيار لإحالة الخطيب إلى لجنة تحقيق خلصت في نهاية المطاف إلى توصية بفصله من صفوف التيار الذي ينتمي لخط عروبي معتدل يحترم القرار السيادي لمملكة البحرين، ويرفض أي تجاوز لفظي حيالها”، متهما من وصفه بـ”العضو المفصول” بتبرير “طرده من تيار الغد بمنشور كذب فيه على متابعيه عبر فيس بوك أيضاً، زاعماً بأنه استقال ولم يطرد”.

وكان قاسم الخطيب قد وقع على منشوره بصفته كعضو في الهيئة العليا للمفاوضات عن منصة مؤتمر القاهرة للمعارضة السورية، وعضو اللجنة الدستورية المصغرة.

 

 

صورة تجمع الرئيس السابق للائتلاف السوري المعارض والرئيس الحالي لتيار الغد أحمد الجربا (يسار) وإلى جانبه قاسم الخطيب خلال اجتماع في مقر الجامعة العربية بالقاهرة
(رويترز) الصورة في عام 2013

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول