جبهة النصرة والفصائل الإسلامية تتقدمان في مطار أبو الظهور العسكري

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تستمر الاشتباكات العنيفة منذ يوم أمس بين الفصائل الإسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من طرف، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، في محيط مطار أبو الظهور العسكري المحاصر من قبل مقاتلي النصرة والفصائل منذ أكثر من عامين، وسط تقدم لمقاتلي الفصائل وسيطرتهم على أجزاء من المطار، وتترافق الاشتباكات مع قصف متبادل بين الطرفين، بالإضافة لقصف جوي على مناطق الاشتباك، ومعلومات عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين، في حين تعرضت مناطق في بلدة الهبيط بريف إدلب الجنوبي، لقصف من قبل قوات النظام، ما أدى لأضرار مادية.