جبهة النصرة وفصائل مقاتلة وإسلامية تعلن معركة “توحيد الراية” وتشتبك مع حزب الله والقوات الإيرانية بقيادة مصطفى بدر الدين وقاسم سليماني

46

أعلنت جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وفصائل مقاتلة وإسلامية في بيان ورد إلى المرصد السوري لحقوق الإنسان نسخة منه، عن بدء معركة “توحيد الراية”، لـ “استعادة السيطرة على النقاط التالية:: تل مرعي – تل السرجة – تل العروسة – قرية الدناجي”، وذلك ” لفتح الطريق لريف دمشق الغربي وفك الحصار عن مدينة كناكر، والقضاء على المشروع الإيراني الصفوي”، حيث تدور اشتباكات وصفت بالعنيفة بين مقاتلي النصرة والكتائب الإسلامية والمقاتلة من طرف، ومقاتلين من حزب الله اللبناني الذين  يقودهم، الشخصية العسكرية الأولى في الحزب مصطفى بدر الدين، وقوات من الحرس الثوري الإيراني بقيادة قاسم سليماني، بمساندة من قوات النظام وقوات الدفاع الوطني الموالية لها بالقرب من قرية الدناجي بريف دمشق الغربي، وسط أنباء عن تقدم للمقاتلين.