جراء تفجير قنـ ـبلة يدوية خلال ملاحقة متعـ ـاطي “المخـ ـدرات”.. إصابة عنصرين من الشرطة في أحد أحياء دير الزور

محافظة دير الزور: أصيب عنصران من جهاز الشرطة بجراح، في حي هرابش بمدينة دير الزور، خلال ملاحقة شخصين مطلوبين بتهمة السرقة وتعاطي “المخدرات”، حيث جرى تبادل لإطلاق النار بين عناصر دورية الشرطة والمطلوبين تبعه قيام أحدهما برمي قنبلة يدوية على الدورية مما تسبب بإصابة عنصرين من أفرادها، حيث جرى نقلهما إلى المشفى لتلقي العلاج فيما لاذ المطلوبين بالفرار لجهة مجهولة.
وتعد مدينة دير الزور الخاضعة لسيطرة قوات النظام والميليشيات الإيرانية، مرتعاً لعمليات ترويج وتصنيع وتهريب وتعاطي “المخدرات” بإشراف وحماية الميليشيات الإيرانية و”حزب الله” اللبناني.
وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس، أن عناصر “حزب الله” اللبناني استولوا على 3 منازل في حي هرابش في الجهة الشرقية بمدينة دير الزور تعود ملكيتها لمهجرين إلى المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام.
ووفقاً للمصادر، فقد شرعت عناصر الحزب بتحويل المنازل لمقرات عسكرية، ثم بدأت بإدخال معدات وآلات لتصنيع “المخدرات” إلى المنازل المذكورة والتي يقع بقربها راداد المطار القديم وبناء مخصص لميليشيا “الحرس الثوري” الإيراني، دون تواجد لعناصر بزي عسكري في المنازل.