جرحى جراء قصف بقذائف “كراسنوبول” الروسية الموجهة ليزريًا على مخفر بلدة تفتناز شرقي إدلب

 

محافظة إدلب: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قصفًا بقذائف الـ”كراسنوبول” الروسية الموجهة ليزريًا، استهدف مخفر للشرطة التابعة لحكومة الإنقاذ في بلدة تفتناز شرقي إدلب، الأمر الذي أدى إلى إصابة ثلاثة من عناصر المخفر، بالتزامن مع تحليق لطيران الاستطلاع الروسي في أجواء المنطقة.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار خلال اليوم إلى استهداف الفصائل لمواقع قوات النظام في بلدة كفربطيخ بريف إدلب الشرقي، بعد قذائف صاروخية، كما قصفت قوات النظام محاور التماس مع الفصائل في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، وذلك في إطار الاستهدافات اليومية المتبادلة بين الطرفين ضمن منطقة خفض التصعيد.