جرحى عسكريون بقصف فصائل “الفتح المبين” على مواقع وتجمعات لقوات النظام بريف حلب

استهدفت فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” مواقع وتجمعات لقوات النظام بالمدفعية والرشاشات على محور قبتان الجبل بريف حلب الغربي، مما أدى لإصابة عنصرين بجروح متفاوتة، يتزامن ذلك مع تحليق مكثف للطيران الحربي الروسي في سماء ريف حلب الشمالي.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصدوا أمس، قصفا متبادلا بقذائف الهاون، بين فصائل غرفة عمليات”الفتح المبين” وقوات النظام، على محور كبانة بجبل الأكراد شمال اللاذقية.
على صعيد متصل، استهدفت فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” بعد منتصف الليل بالصواريخ قريتي الدار الكبيرة وكرسعة جنوب إدلب.
كما شهد محيط قرية الوساطة بريف حلب الغربي قصفا مدفعيا من قبل قوات النظام، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية وحجم الأضرار المادية حتى اللحظة، يتزامن ذلك، مع تحليق مكثف للطيران الحربي الروسي في سماء المنطقة.