جرحى عسكريون من قوات النظام باشتباكات متبادلة مع فصائل “الفتح المبين” بريف حلب

اندلعت اشتباكات عنيفة بقذائف الهاون والرشاشات الثقيلة، بين قوات النظام من جهة، وفصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” من جهة أخرى، على محوري عاجل وبسرطون بريف حلب الغربي، مما أدى إلى إصابة عدة عناصر من قوات النظام بجروح متفاوتة.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصدوا أمس، قصفاً مدفعياً مكثفاً مصدره قوات النظام المتمركزة في الحواجز المحيطة، استهدف قرية سان بريف إدلب، إضافة لقريتي منطف وبينين بريف إدلب الجنوبي ضمن منطقة “بوتين- أردوغان”.
وتمكنت فصائل غرفة عمليات الـ “فتح المبين”، من إعطاب رشاش عيار 14.5 لقوات النظام على محور بلدة داديخ جنوب شرقي إدلب.