جرحى مدنيون بقصف بري على إعزاز.. واشتباكات على عدة محاور بريف حلب

محافظة حلب: أصيب 3 مدنيين بينهم طفلة، ليلة أمس الخميس، نتيجة تجدد القصف المدفعي على مدينة إعزاز بريف حلب.
وسقطت عدة قذائف صاروخية على أطراف مدينة مارع، بالتزامن مع سقوط عدة قذائف مدفعية بالقرب من القاعدة التركية في قرية ثلثانة، مصدر القصف مناطق انتشار القوات الكردية وقوات النظام.
كما استهدفت الأخيرة بالرشاشات الثقيلة محيط مدينة إعزاز.
على صعيد متصل، دارت اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، بين “الجيش الوطني” من جهة، وقوات النظام من جهة أخرى، على محور قرية الغوز وقرب معبر أبو الزندين بريف الباب، تزامنا مع إطلاق القوات التركية قنابل ضوئية في سماء المنطقة.
ورداً على ذلك، قصفت القوات التركية المتمركزة في قاعدة ثلثانة الواقعة على أطراف مدينة مارع بريف حلب الشمالي بأكثر من 15 قذيفة صاروخية ومدفعية محيط قرية الشيخ عيسى بريف حلب الشمالي، دون معلومات عن حجم الخسائر البشرية في صفوف الطرفين.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد أشار اليوم إلى سقوط  عدة قذائف صاروخية بالقرب من القاعدة التركية في محيط المشفى الوطني في مدينة إعزاز بريف حلب، بالإضافة إلى سقوط عدة قذائف صاروخية على مقبرة الشيخ سعد على أطراف المدينة، مصدرها مناطق انتشار القوات الكردية والنظام السوري في ريف حلب الشمالي.