المرصد السوري لحقوق الانسان

جرحى مدنيون بقصف بري لقوات النظام على قرية بجبل الزاوية.. والفصائل تقنص عنصراً على محاور ريف حلب

 

أصيب عدد من الأهالي جراء القصف البري الذي نفذته قوات النظام على بلدة البارة بجبل الزاوية.
على صعيد متصل، قصفت قوات النظام البرية قرى سفوهن والفطيرة وفليفل ومحاور القتال في ريف إدلب الجنوبي.
وتمكنت الفصائل من قنص عنصر من قوات النظام على محور الدار الكبيرة بريف حلب الغربي.
وكانت الفصائل المنضوية ضمن غرفة عمليات “الفتح المبين” استهدفت مواقع لقوات النظام بالمدفعية الثقيلة على محور قرية الدار الكبيرة في ريف حلب الغربي، تزامن ذلك مع قصف صاروخي متجدد من قِبل قوات النظام طال بلدة البارة ومناطق أُخرى من “جبل الزاوية” في ريف إدلب الجنوبي.
كما أُصيب 6 مدنيين بينهم طفلان جراء القصف الجوي الروسي الذي طال قرية الرامي في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان قبيل ظهر اليوم الأربعاء، تجدد القصف الجوي الروسي على محافظة إدلب، حيث شن طيران حربي روسي غارة على قرية الرامي في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول