المرصد السوري لحقوق الانسان

جرحى من عناصر “تحرير الشام” جراء استهداف مقراتهم ومعسكراتهم بعدة غارات جوية روسية في ريف إدلب

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن عدد من الغارات الجوية الروسية طالت معسكرات تدريب ومقرات لـ”هيئة تحرير الشام” في منطقة باتنته الواقعة غرب مدينة معرة مصرين شمالي إدلب، متسببة بوقوع جرحى من عناصر الهيئة، حيث تناوبت 6 مقاتلات روسية على استهداف أحراش باتنته والأحراش الغربية لمدينة إدلب بأكثر من 20 غارة جوية، تزامناً مع الغارات الروسية، استهدفت قوات النظام البرية بالقذائف الصاروخية بلدتي كفرعويد والحلوبية ومناطق أُخرى من جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان صباح اليوم الثلاثاء، تناوب 6 طائرات روسية على استهداف الأحراش الغربية لمدينة معرة مصرين شمال غرب إدلب، وسط معلومات عن اشتعال حرائق في الأحراش التي تعرضت للغارات الجوية، تزامنا مع استمرار تحليق المقاتلات الروسية في أجواء المنطقة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول