جريحان بإطلاق نار بين مواطنين و”الأسايش” في ريف دير الزور

محافظة دير الزور: تطور شجار بين مدنيين وقوى الأمن الداخلي “الأسايش” لاستخدام السلاح، وذلك على حاجز “الأسايش”، في بلدة الحريجي بريف دير الزور، ما أدى إلى إصابة مواطن وعنصر من “الأسايش”.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادوا، في 4 أيار، بأن قوة عسكرية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية، داهمت، منزل طبيب في بلدة ذيبان بريف دير الزور الشرقي، واعتقلته برفقة 3 من أشقائه، دون معلومات عن أسباب الاعتقال، حيث ترافقت العملية مع تحليق لطيران التحالف المروحي في الأجواء، كما يذكر أن الطبيب ينحدر من بلدة محكان الخاضعة لسيطرة قوات النظام على الضفة الأخرى لنهر الفرات.
وكان المرصد السوري أشار في 27 نيسان الفائت، إلى أن قوة عسكرية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية داهمت بلدة الجرذي الخاضعة لسيطرتها بريف دير الزور الشرقي، واعتقلت 5 أشخاص بتهمة “التهريب نحو مناطق نفوذ النظام على الضفة الأخرى لنهر الفرات”.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد